• Fri 7 May, 2021


مهرجان قطاف الزيتون الأول في داربعشتار سحر الزوار وكان سياحية زراعية تثقيفية بامتياز

نورما شاهين- شهدت بلدة داربعشتار الكورة على مدى يومين “مهرجان قطاف الزيتون الأول” الذي استقطب أكثر من ٢٥۰ شخصاً من خارج الكورة وتحديداً من بيروت، جونيه، زحلة، فاريا، كسروان وغيرها من المناطق اللبنانية.

يوم سياحي، زراعي، تثقيفي بامتياز أمضاه زوار بلدة داربعشتار. معظمهم كانت المرة الأولى التي شاركوا فيها بقطف الزيتون وزيارة المعصرة وتذوق الزيت.
تعرف الزوار خلال المهرجان على مراحل إنتاج زيت الزيتون البكر الممتاز، حملوا السلال القش وزاروا البساتين لجمع الزيتون ومشاهدة عملية القطاف الميكانيكي ثم توجهوا الى المعصرة لمعاينة كيفية عصره.

بدا الجميع مستمتعاً بالنشاط وفخوراً بطرق إنتاج الزيت المتطورة. أعرب أحدهم عن أهمية هذا النشاط قائلاً “لما سمعنا بالمهرجان حبينا نجي من جونية ونشارك ونشجع المزارع لتصريف إنتاج الزيت حتى ما يصير بالزيتون متل ما صار بالتفاح”.

ومن جهته، عبّر السفير البرازيلي عن رغبته في التعرف على الطريقة التقليدية لصناعة زيت الزيتون مشيراٌ الى أنه سبق وتذوق زيت زيتون زغرتا ومرجعيون وهو متشوق لمعرفة طعم زيت زيتون تعاونية داربعشتار الكورة الذي حاز على جائزة “أفضل زيت زيتون حرّ ومرّ” عامي ٢۰۱٢ و٢۰۱٤.

ومن جهتها تحدثت رئيسة النادي اللبناني لسيدات الأعمال والمهن كارمن زغيب عن أهمية هذا المهرجان وضرورة تشجيع المزارعين والمنتجين مشيرة الى أن النشاط أعاد ذكريات طفولتها ” أنا نصي من الكورة وربيت ببساتين الزيتون”.

وأعربت سفيرة الأوروغواي مارتا بيزانيللي عن إعجابها بفكرة المهرجان الذي يظهر “سحر الزيتون ونوعية زيت الفاخر” معتبرة أنه فرصة ممتازة للتعرف على صناعة الزيت وتذوقه”.

ومن منظمي المهرجان الدكتور خوسيه بو غصن الذي أوضح أن المهرجان يهدف الى إيصال الزيت مباشرة الى المستهلك وتعريفه على الطرق الحديثة لانتاج زيت زيتون يتمتع بجودة عالمية.

ومن جهته ألقى مدير قطاع زيت الزيتون في برنامج الوكالة الأميركية للتنمية الدولية المهندس رولان عنداري محاضرة مقتضبة شرح فيها مراحل قطف الزيتون وعصره وتخزينه بالطرق السليمة والصحيحة كما شرح للموجودين كيفية تذوق الزيت متحدثاً عن مواصفات الزيت البكر الممتاز.
واعتبر عنداري المهرجان بمثابة سياحة زراعية وتثقيفية بامتياز وخطة تسويقية لانتاج تعاونية داربعشتار وإنتاج التعاونيات المدعومة من الوكالة في الشمال مثل العسل، الكبيس، الزيتون، الزعتر والتفاح”.

وتحدث رئيس تعاونية داربعشتار رفول رفول عن فكرة إقامة مهرجان قطاف الزيتون قائلاً ” لطالما استمتع الأصحاب بزيارة بلدتي وتمضية عطلة نهاية الأسبوع فيها، لذا فكرنا بإقامة مهرجان على غرار ما يحصل في إيطاليا لنعرف المستهلك على كيفية الإعتناء بالشجرة وطرق القطف والعصر السليمة للحصول على منتج ذات جودة عالية.”

يشار الى أن مهرجان قطاف الزيتون الأول في داربعشتار جرى برعاية بلدية داربعشتار وتنظيم الجمعية التعاونية لتطوير انتاج الزيتون في داربعشتار المدعومة من الوكالة الأميريكية للتنمية الدولية. وقد استمتع الزوار على مدى يومين بافطار قروي كان فيه الزيتون البلدي ملك الطاولة بالاضافة الى اللبنة البلدية والزيت البكر وبغذاء شهي ومتنوع.

كما قام المونسينيور جورج عبود بتدشين كنيسة مار يوسف التي أقيمت على أنقاض مطحنة قديمة بين بساتين وأشجار الزيتون خلال اليوم الأول من المهرجان مع المساهمين والزوار.

كل سنة وزيتون داربعشتار والكورة بألف خير.

Facebook Link


قد يعجبك أيضا

إيلي الزير ابن داربعشتار
أصغر شاعر زجل يستعد لتوقيع كتابه الثاني نورما شاهين- بعد “ولادة عشتار” يستعد شاعر الزجل إيلي الزير ابن داربعشتار الكورة لتوقيع كتابه الجديد “عرس الورق” في السادس من شهر آذار المقبل. إيلي إلياس طنوس، المعروف بإيلي الزير هو أصغر شاعر زجل ذكر اسمه في “موسوعة الشعر العامي” بين شعراء الزجل لهذا الجيل. لم يكن إيلي […]